01093949192

الدعم

موضوع اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة 2023

موضوع اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة 2023

موضوع اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة 2023

منذ إعلانه في عام 1992 من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة في القرار 47/3، يتم الاحتفال باليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة سنويا في 3 ديسمبر في جميع أنحاء العالم.

يهدف الاحتفال باليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة إلى تعزيز فهم قضايا الإعاقة وحشد الدعم من أجل كرامة وحقوق ورفاهية الأشخاص ذوي الإعاقة.

تم تعزيز التزام الأمم المتحدة بإعمال جميع حقوق الإنسان للأشخاص ذوي الإعاقة من خلال اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة التي تم التصديق عليها على نطاق واسع منذ صدورها عام 2006، وكذا خطة التنمية المستدامة لعام 2030.

موضوع اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة 2023

حددت الأمم المتحدة موضوع اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة في عام 2023 “متحدون في العمل لإنقاذ وتحقيق أهداف التنمية المستدامة للأشخاص ذوي الإعاقة ومعهم وبواسطتهم”.

ونظرا للأزمات المتعددة التي يشهدها عالم اليوم، فإن تحقيق أهداف التنمية المستدامة أصبح في خطر. في منتصف فترة تنفيذ خطة عام 2030، لا يسير العالم على المسار الصحيح للوصول إلى العديد من أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030. وبالنسبة للكثيرين، توقف التقدم أو تراجع إلى ما دون خط الأساس لعام 2015.

تشير النتائج الأولية لتقرير الأمم المتحدة المقبل حول الإعاقة والتنمية 2023 إلى أن العالم أبعد ما يكون عن المسار الصحيح لتحقيق العديد من أهداف التنمية المستدامة للأشخاص ذوي الإعاقة.

لذا يجب تكثيف وتسريع جهودنا لإنقاذ أهداف التنمية المستدامة لصالح الأشخاص ذوي الإعاقة ومعهم وبواسطتهم، نظرا لأن الأشخاص ذوي الإعاقة قد تم تهميشهم تاريخيا وكانوا في كثير من الأحيان من بين أولئك الذين تم إهمالهم أكثر من غيرهم.

إن التحول الأساسي في الالتزام والتضامن والتمويل والعمل أمر بالغ الأهمية. وجزء لا يتجزأ من ذلك هو إدراج أصوات واحتياجات وأولويات المجتمع العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة بكل تنوعهم.

ومن المشجع أنه مع اعتماد الإعلان السياسي الصادر عن قمة أهداف التنمية المستدامة الأخيرة، جدد زعماء العالم التزامهم بتحقيق التنمية المستدامة والرخاء المشترك للجميع، من خلال التركيز على السياسات والإجراءات التي تستهدف الفئات الأشد فقرا والأكثر ضعفا، بما في ذلك الأشخاص ذوي الإعاقة.

وهذا يستدعي إعادة تنشيط الجهود التي تبذلها الدول الأعضاء ومنظومة الأمم المتحدة والمجتمع المدني والمجتمع العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، من خلال تعزيز الإجراءات والتعاون الدولي، لجعل أهداف التنمية المستدامة حقيقة واقعة للأشخاص ذوي الإعاقة ومعهم وبواسطتهم.

شارك في التوعية:
يمكن للجميع المشاركة في التوعية على وسائل التواصل الاجتماعي من خلال الترويج لموضوع هذا العام حول “متحدون في العمل لإنقاذ وتحقيق أهداف التنمية المستدامة للأشخاص ذوي الإعاقة ومعهم وبواسطتهم”.